أدوية السرطاندليل الأدوية

رالوكسفين أقراص لعلاج سرطان الثدي والرحم Raloxifene Tablets

يعتبر رالوكسفين أقراص لعلاج سرطان الثدي والرحم وهو أحد أنواع الأدوية التي ينصح بتناولها للسيدات خاصة عند بلوغ سن اليأس أو فترة انقطاع الطمث التي تحدث ما بين الخمسون وحتى الخمسة وخمسون عام حيث إنه يلعب دور أساسي في تثبيط عمل هرمون الأنوثة أو الاستروجين الذي قد يصاب بالخلل ويعمل على ضعف في عضلات الجسم ومن ثم يحدث هشاشة في العظام وبالتالي يقوم دواء الرالوكسفين بعمل حد من تأثير هرمون الاستروجسن حتى لا يحدث أيضاً إصابة ببعض الأورام خاصة في منطقة الثدي أو الرحم الذي يصيب نسبة كبيرة من النساء غالباً في تلك المرحلة العمرية.

رالوكسفين أقراص لعلاج سرطان الثدي والرحم Raloxifene Tablets
رالوكسفين أقراص لعلاج سرطان الثدي والرحم Raloxifene Tablets

دواعي الاستعمال لدواء رالوكسفين أقراص Raloxifene Tablets :

1- يقوم الطبيب بوصف دواء الرالوكسيفين في حالات وجود اشتباه أو تاريخ مرضي بوجود مرض السرطان خاصة في الرحم أو الثدي من ناحية الأم أو الجدة وتكون المرأة قد تم انقطاع الدورة الشهرية لديها فيكون ذلك بمثابة وقاية أو دواء لمنع تأثير انقطاع الطمث وتثبيط هرمون الاستروجين الذي يحفز في تلك الفترة الخلايا السرطانية .

2- أيضاً يتم تناول دواء الرالوكسفين لكي يتم تقليل نسبة الكوليسترول في الدم وخاصة الكوليسترول الضار الذي يسبب حدوث أمراض القلب وضغط الدم المنخفض وبالتالي عند تناول جرعات دواء رالوكسفين يتم عمل توسيع للشرايين والأوعية الدموية .

3- بل ويقوم أيضاً بعمل كثافة في نسبة تركيز العظام بسبب احتوائه على الكثير من الفيتامينات والمعادن التي تقوي العظام وخاصة عظام الخصر والساقين .

الجرعة وطريقة الاستعمال لدواء رالوكسفين أقراص Raloxifene Tablets :

1- أما بالنسبة للجرعة فيتوافر دواء الرالوكسفين على شكل أقراص تصل ل ستون ملجم يتم تناولها في أي وقت من اليوم فهي لا ترتبط بتناول الطعام فهي ذات تأثير بسيط على المعدة.

2- ولكن يفضل أن يتم تناوله بعد استشارة الطبيب حتى يحدد الجرعة والفترة ويجب ألا يتم إيقاف الجرعات دون أن يتم إخبار الطبيب حتى لا يحدث تأثير مضاعف على الجسم.

الآثار الجانبية لدواء رالوكسفين أقراص Raloxifene Tablets :

1- أما بالنسبة للآثار المتعلقة بتناول جرعات ذلك الدواء فهي من خلال حدوث بعض التشنجات أو الآلام في المفاصل ولكنها في الحالات النادرة وذلك بسبب طبيعة عمل دواء الرالوكسفين ويمكن أن يسبب بعض الألم في منطقة الثدي والرحم ولكنها غالباً ما تزول بعد فترة قصيرة من تناول الدواء حتى يعتاد الجسم عليه.

2- قد يحدث أيضاً الشعور بالصداع والرغبة في القيء والغثيان بشكل مستمر بل وقد تشعر المرأة بأعراض تشبه أعراض الحمل  ولكنها أعراض مرتبطة ب هرمون الاستروجين في الجسم .

3- وفي بعض الحالات تشعر السيدة بارتفاع في ضغط الدم بدرجة طفيفة نتيجة تقليل نسبة الكوليسترول في الدم وبالتالي يتدفق الدم في الأوردة والشرايين بسرعة اكبر مما مضى ولذلك يفضل قياس نسبة الكوليسترول في الدم قبل البدء في تناول جرعات دواء الرالوكسفين.

الموانع والاحتياطات الواجب توافرها أثناء تناول دواء رالوكسفين أقراص Raloxifene Tablets :

1- أما بالنسبة بالنسبة للاحتياطات الخاصة بدواء الرالوكسفين فهي يجب ألا يتم تناول ذلك الدواء دون استشارة طبيبة وإجراء بعض الفحوصات اللازمة حتى يتم التأكد من حاجة الجسم لذلك الدواء بدلاً من تعرض الجسم لأخذ كميات مضاعفة من العناصر التي لا يحتاج إليها.

2- أيضاً لمن يقوم بتناول بعض الأدوية والعقاقير الجانبية لعلاج مرض السكري أو مرض القلب على سبيل المثال يجب الابتعاد عن تناول دواء الرالوكسفين في تلك الفترة حتى لا يحدث تداخلات بين الأدوية وبالتالي يقل تركيزها في الجسم.

3- ولمن تعاني من السمنة المفرطة أو تعاني من مشاكل في الكبد أو قصور في عمل الكلى يجب أن يتم الابتعاد عن دواء الرالوكسفين أيضاً ولا يتم شرب أي من المواد الكحولية في فترة تناول ذلك الدواء..

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.