الرئيسية / أدوية الأعصاب / لورازيبام أقراص لعلاج التشنجات العصبية Lorazipam Tablets

لورازيبام أقراص لعلاج التشنجات العصبية Lorazipam Tablets

يعتبر لورازيبام أقراص لعلاج التشنجات العصبية حيث يحتوى عقار Lorazipam Tablets على المادة الفعالة لورازيبام وهو أحد أنواع العقاقير المهدئة للأعصاب ويعمل على ارتخاء العضلات فيتم إعطاؤه للمرضى الذين يعانوا من فرط النشاط أو التشنجات والعصبية الشديدة وفي حالات الأرق وعدم القدرة على النوم بطريقة طبيعية ومتواصلة، فقد تم ظهور ذلك العقار منذ السبعينات ومنذ ذلك الحين وهو أثبت أفضل النتائج في معالجة حالات الصرع والتشنجات اللاإرادية .

لورازيبام أقراص لعلاج التشنجات العصبية Lorazipam Tablets

لورازيبام أقراص لعلاج التشنجات العصبية Lorazipam Tablets

دواعي الاستعمال لدواء لورازيبام أقراص Lorazipam Tablets :

– يستخدم عقار لورازيبام في علاج حالات التشنجات العصبية ونوبات الخوف والهلع التي تصيب الأفراد بصفة مستمرة وحالات فرط النشاط المستمر والصرع .

– يعالج أيضاً هذا الدواء حالات الأرق المستمرة أو اضطرابات النوم وذلك بعد المداومة عليه على الأقل لمدة أسبوع .

– وفي حالات المياه الزرقاء على العين يدخل عقار لورازيبام في معالجتها والتخلص منها نهائياً ولكن بالإضافة لبعض الأدوية الأخرى.

حيث إن دواء لورازيبام يعمل على التأثير على المستقبلات الحسية في المخ ومستقبلاتها في الدماغ مما يساعد على إعطاء إشارات للمخ بالارتخاء والهدوء وخفض نشبة حمض الجاما امنوتروبك في المخ وبالتالي يتخلص من الشحنات الكهربية الزائدة ويتحول المريض خلال دقائق إلى الهدوء بل ويمكن أن يخلد للنوم فهو يحتوي على مادة البنزوديازيبينات التي أثبتت فاعليتها وقدرتها على مساعدة المخ في الشعور بالهدوء والراحة.

الجرعة وطريقة لدواء لورازيبام أقراص Lorazipam Tablets :

– يتوافر عقار لورازيبام في شكل شراب أو محلول سائل ويتواجد أيضاً في شكل أقراص ولكن يتم تناوله على معدة فارغة في حالات معالجة الأرق ومعالجة المياه الزرقاء .

– أما في حالات التشنجات العصبية وحالات الصرع فيمكن أن يتم تناوله مضاف لبعض المشروبات أو يتم شربه من خلال الفم أو استخدامه في الحقن الوريدي حسب طبيعة الحالة ويتم أخذه من مرة إلى مرتين في اليوم كحد أقصى .

الآثار الجانبية لدواء لورازيبام أقراص Lorazipam Tablets :

– ومن بين الآثار الجانبية التي يتسبب بها عقار لورازيبام هي الدوخة أو الدوار المستمر خاصة فور تناول الجرعات ولذلك يفضل البقاء في المنزل وعدم القيام بأي أنشطة حتى لا يتعرض المريض للأذى .

– ويسبب أيضاً تناول دواء لورازيبام الرغبة في النعاس بصفة مستمرة مع الارتخاء في الأعصاب لذلك قد يفقد المريض الرغبة في تناول الطعام أو ممارسة الحياة بشكل طبيعي وتلك الأعراض قد تستمر لفترة وجيزة وتزول بمجرد انتهاء الجرعات .

– ومن بين الأعراض الجانبية أيضاً هي نسيان بعض الأمور او حدوث حالة مؤقتة من الزهايمر وقد يحدث فقد للوعي تصل للغيبوبة لفترة من الزمن ولكنها غالباً ما تزول سريعاً وذلك في حالات الصرع ومضاعفة الجرعة .

موانع الاستعمال لدواء لورازيبام أقراص Lorazipam Tablets :

1- يمنع استعمال الدواء للاشخاص الذين يعانون من فرط الحساسية لاحدى مكونات الدواء أو اى مكون أخر من مكونات الدواء الاخرى .

2- لا يمكن استعمال الدواء فى مرحلة الحمل وخاصة فى الاشهر الثلاث الاولى من الحمل لانه قد يحدث بعض التشوهات الخلقية للجنين ، كما لا يمكن استعمال الدواء فى مرحلة الرضاعة الطبيعية لان الدواء يمر فى حليب الام مما يؤدى الى خطورة على حياة الطفل الرضيع لذلك ينصح باستشارة الطبيب المعالج قبل اخذ الدواء خلال مرحلتى الحمل والرضاعة الطبيعية .

3- عدم استخدام الدواء للاشخاص الذين يعانون من قصور حاد فى الجهاز التنفسى .

الاحتياطات لدواء لورازيبام أقراص Lorazipam Tablets :

1- يجب أن يتم إخبار الطبيب بالتاريخ المرضي إن وجد سواء من بعض المواد التي تسبب الحساسية لع وبالتالي يتم تجنبها أثناء تناول الجرعات أو أخذ بعض الأدوية الخاصة بعلاج القلب أو الرئة أو مرض السكري وبعض الأورام حتى لا يحدث اختلاطات بين العقار والأدوية الأخرى، ولكن يعتبر عقار لورازيبام جيد التحضير ولا يسبب تداخلات مع الأدوية الأخرى.

2- وفي حالة الحمل أو الرضاعة بالنسبة للنساء يجب تجتب تناول دواء لورازيبام حيث إنه يتسرب خلال اللبن للطفل وبالتالي يضر الجهاز العصبي والهضمي للطفل، وفي حالة الحمل أيضاً يضر الجنين وقد يعرضه للتشوه .

3- يجب ألا يتم تناول عقار لورازيبام باستمرار ودن استشارة الطبيب حتى لا يحدث إدمان له خاصة من يعاني من الأرق والتوتر والعصبية حيث يعتاد المرضى على استخدامه ويتم الاعتماد عليه بشكل أساسي مما يصعب سحب أعراضه من الجسم فيما بعد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*