أسباب وأعراض وعلاج سرعة القذف والوقاية منه

الموقع غير مسئول عن تناول اى دواء دون استشارة الطبيب الخاص بك

تعتبر سرعة القذف أو القذف السريع مشكلة جنسية يعانى منها 30% إلى 40% من الرجال حول العالم، ويمثل القذف السريع عبئا نفسياً و عصبياً شديداً على الرجل، وليس هذا فقط بل انه يصيب المرأة بالأحباط وتصل المشكلة إلى نفور الزوجة من العلاقة الحميمة خوفاً من عدم الأشباع، ومن الجدير بالذكر إن من يصاب بمشكلة القذف المبكر في الأساس رجال طبيعين جدا ولكن تتمثل المشكلة فى عدم التحكم في وقت القذف لذلك فى هذا التقرير عن (سرعة القذف Premature ejaculation) سوف نتحدث عن الأسباب والأعراض والطرق العلاجية وطرق الوقاية ايضاً.

أسباب وأعراض وعلاج سرعة القذف والوقاية منه

أسباب وأعراض وعلاج سرعة القذف والوقاية منه

أسباب سرعة القذف أو القذف السريع :

لا يزال السبب الحقيقى والمسبب لسرعة القذف مجهولاً، ولكنه يرتبط بعده عوامل نفسية وبيولوجية تؤدي لحدوث هذا الاضطراب ولايقتصر حدوث القذف السريع نتيجة الأسباب النفسية فقط، وقد حدد الأطباء فى مجال الصحة الجنسية بعض الأسباب والتى ينتج عنها مشكلة سرعة القذف :

1- تعتبر مشكلة القلق من أكبر الأسباب التى تسبب سرعة القذف حيث يعانى العديد من الرجال حالة القلق والخوف والتوتر تجاه آدائهم الجنسي أمام الشريك الآخر، هذا وبالإضافة إلى التوتر والقلق الذي ينشأ عن ضغوط الحياة وأعباء العمل، ويوجد نوع اخر من القلق وهو  قلق العديد من الرجال من حالة (ضعف الانتصاب) أثناء الاتصال الجنسي الأمر الذى يؤدي بدوره فى حدوث القذف السريع.

2- حالات ممارسة الجنس فى ظروف غير أمنه يؤدي لانهاء المضاجعة بشكل سريع حيث تدفع هذه المواقف المخ الى التخلص منها بالاسراع وانهاء العملية الجنسية بالقذف.

3- الشعور بحاله من الضعف الجنسي امام زوجة متسلطة وعدم توافق الزوجين يدفع الزوج إلى الأحساس بعدم سيطرته على الموقف الجنسي.

4- يعانى الرجال الذين لديهم مستويات الهورمونات غير سليمة من القذف المبكر وليس هذه فقط بل يعانى ايضاً من لديهم اضطرابات في الغدة الدرقية أو اضطرابات في غدة البروستاتة او لديهم اضطرابات في جهاز العصبى من القذف المبكر او السريع.

5- تعتبر ايضاً العادة السرية والإفراط فى ممارستها أحدى مسببات مشكلة سرعة القذف.

أعراض سرعة القذف أو القذف السريع :

– لا توجد معايير ثابته لتحديد اذا كنت تعانى من سرعة القذف ام لأ لكن تعد العلامة الرئيسية هى حدوث القذف قبل الوصول إلى المتعة المطلوبة او قبل استمتاع الطرفين بالعملية الجنسية مما يؤدى إلى عدم الشعور بالإشباع أو المتعة الجنسية المطلوبة، وقد يحدث الأمر فى المواقف الجنسية الأخرى مثل ممارسة الاستمناء او العادة السرية.

– وقد صنف الأطباء المتخصصون فى مجال الصحة الطبية حالات القذف السريع إلى نوعين هما سرعة قذف أولى (Primary ejaculation) وفيها يكون الرجل سريع القذف منذ بداية حياته الجنسية ولا يتحسن بمرو الوقت او دائم الاضطراب عند ممارسة العلاقة الحميمة ام النوع الأخر فهو سرعة قذف ثانوي (Secondary ejaculation) وفيها يكون الرجل طبيعيا في بداية حياته الجنسية وفى حالات مؤقته قد يصاب بسرعة قذف وفى هذه الحاله فحدوثه طبيعى.

تشخيص سرعة القذف أو القذف السريع :

يعتمد الطبيب فى التشخيص على رواية التاريخ الجنسى للمريض والذى يستوجب وجود الزوج والزوجة فى هذه الحالة حيث وجود الشريك الأخر له تأثير كبير فى الوصول إلى العلاج المناسب والصحيح ولكن قد يشعر البعض بالحرج وعدم الرغبة فى التحدث بصراحة عن التفاصيل الجنسية، إلا أنها تمكن الطبيب المختص من معرفة السبب والوصول إلى العلاج الملائم.

علاج سرعة القذف أو القذف السريع :

تتم عملية العلاج إما بالعلاج الجنسي والعلاج النفسيى والعلاج الدوائى وقد يستخدم الثلاثة معاً فى علاج بعض الرجال ونبدأ فى تفسير الطرق العلاجية وهى :

علاج سرعة القذف أو القذف السريع

علاج سرعة القذف أو القذف السريع

1- العلاج الجنسي : يكون العلاج الجنسي فى خطوات بسيطة يجب عليك الإهتمام بها مثل ممارسة الاستمناء قبل عملية الجماع لاطالة الوقت حتى يكون الرجل قادر على تأخير عملية القذف اثناء ممارسة الجنس. هذا بالاضافة لذلك من المستحسن التريكز على عى المداعبات الجنسية التى تسبق عملية الجماع وعليها يخف الضغط النفسي عند الرجل بعد ذلك عند ممارسة العلاقة الجنسية وبالتالى يقلل من احتمالية حدوث القذف بشكل سريع.

ويوجد شئ اخر فى العلاج الجنسيى يسمى بتقنية الضغط حيث يتم النشاط الجنسي كما هو فى الحالات المعتادة حتى يشعر الرجل انه على وشك القذف، ثم يتم الضغط على مقدمة القضيب بواسطة المرأة مع الأستمرار عدة ثوانى قليله وبعدها يشعر الرجل بزوال القذف ويحدث تراجع خفيف في درجة الانتصاب الذى يعود بعد حدوث عملية المداعبة والإتصال الجنسي ويمكن التكرار العملية اكثر من مرة.

2- العلاج الدوائى : تستخدم العديد من أدوية الإكتئاب فى علاج مشكلة سرعة القذف كما يوجد ومرهم موضعى يساعد فى تاخير عمليه القذف وذلك حيث يتم استخدام المرهم الموضعى فى دهن القضيب حيث يحدث له عملية تخدير مما يسبب تاخير القذف ومن الأعراض الجانبية للمراهم هي انخفاض المتعة الجنسية كما يتسبب فى فقدان الإحساس باللذة الجنسية أثناء ممارستها. أما عن مضادت الإكتئاب فالأثار الجانبية الناتجة عنها قد تؤجل الوصول إلى قمة النشوة الجنسية لذلك ينصح الأطباء للرجال الذين يعانون من القذف السريع إلى اللجوء لها للإستفادة من الأثار الجانبية الخاصة بيها.

3- العلاج النفسي : ان التحدث إلى طبيب او اخصائى نفسي يعمل على علاج الاضطرابات النفسية من قلق وتوتر عند الرجال بخصوص العلاقة الجنسية حيث قد يساعد الاخصائى من يعانى من سرعة القذف الى الوصول لطرق فعالة وممارسة العملية الجنسية بشكل أفضل.

الوقاية من سرعة القذف أو القذف السريع :

ان التفاهم بين طرفي العلاقة او الزوج والزوجة من خلال الراحه النفسية وعدم وجود ضغوط او توتر يوثر على حالة الزوج وراحته اذا كان فى وضع نفسي جيد سوف  تتاخر عمليه القذف اما اذا كان هناك مشكلات وتوتر بين الزوجين فبالطبع سوف توثر على نفسية الزوج وبالتالى توثر على امكانبية وجود قذف مبكر لذلك فان تفاهم الطرفين يعد من افضل طرق الوقاية.

مضاعفات سرعة القذف أو القذف السريع :

لا داعى للقلق حيث لا تتسبب سرعة القذف فى حدوث اضطرابات صحية أخرى، لكن لها تأثير سلبى على نفسية الشخص الذى يعانى منها والتى تتمثل فى الحياة الشخصية للرجل والتى تتمثل فى ضغوط في العلاقات الجنسية أو يمكن ان يحدث مشاكل فى الإخصاب.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

error: Content is protected !!